هل حقًا الكتابة هي المهارة النادرة التي تجعلك الأفضل في كل ما تفعله؟

بواسطة دليلة رقاي #العدد 3 عرض في المتصفح
مرحبًا! أتمنى أن يصلك هذا العدد وأنت في خير حال وجمعة مباركة، وبدايةً أشكر الأستاذ عامر الحريري على رده المُحفّز والمُشجع على آخر عدد، واقتراحه كتاب اللغز خلف السطور للدكتور أحمد خالد توفيق.وأشكر أيضًا المبدعة روح الضمير وكل من اشترك وقرأ الأعداد السابقة.كل الحب والامتنان للجميع.

خطر لي أن أبدأ هذا العدد بحزمة من الروابط اللطيفة، يمكنك قراءتها لاحقًا، والآن أكمل قراءة العدد لأنه قصير [ عملًا بوصية إحدى الرائعات] ولن يأخذ من وقتك، .

الكتابة سهلة أم صعبة

كيف تصبح أفضل كاتب

إن كنت كاتبًا مبتدئا وليس لديك المال من أين تبدأ؟

ما لم تخبرك به الجامعات عن الكتابة 

اللغز وراء السطور

لا أرى أنّ اللغز وراء السطور بل هو السطر نفسه، فأنت حين تكتب أنت لا تكتب لغزًا أو أحجية وتخفيها خلف أو بين السطور، وإنما أنت تحيك حروفًا من روحك وكلمات امتداداها من قلبك أصلها منك وفرعها يلامس روح القارئ.

حين تكتب... تصطبغ الجمل بجمالك، وتتلون بفكرك وتتجلى فيها رغباتك وأحزانك وحنينك... كل شيء دفنته في قبو نفسك تتسلل إليه اللغة وتسحبه وتُظهره، فيبدو لنا ذلك من خلف السطور لكن في الحقيقة هو ظاهر في السطر نفسه.

مقتطق من كتاب اللغز من وراء السطور للدكتور أحمد خالد توفيق.

مقتطق من كتاب اللغز من وراء السطور للدكتور أحمد خالد توفيق.

ظهر في سطور الكاتب أنه طبيب، وتجلت روحه في كل حرف وفي كل جملة وحتى أمنيته كانت واضحة، لكن الأسرار لا يكفي أن تعرفها. عليك أن تُدركها وتعمل بها حتى تحقق غايتك، لم يعد هناك أسرار اليوم، لكننا لم نحقق ما رغبنا فيه لأن المانع في الحقيقة لم يكن المعرفة.

الفرق بين الفقرة السلسة التي تنساب في روح القارئ، وبين الفقرة الركيكة التي يصعب هضمها هو عدم التناسق وغياب الانسجام بين القارئ ونفسه، وبينه وبين حروفه.

جد لنفسك صنعةً غير الكتابة إن لم تؤمن بها

رغم كل المقالات المنشورة على الانترنت والتي تتحدث عن كيفية جني المال من الكتابة، وتويتر مليء بآلاف من الكُتاب الذين يمتهنون الكتابة ولازال هناك من يسأل: هل يمكنني جني المال من الكتابة؟

هذا سؤال جاد وليس مزحة، هل ينقص صاحب السؤال المعرفة؟ لا، هو يعرف أنه يمكن للكتابة أن تكون مصدرًا للحصول على المال، لكنه لا يُدرك ولا يُصدّق وربما ليس لديه الرغبة في الكتابة وبذل الجهد وتطويع قلمه وفكره أكثر.

إذن السرّ ليس في معرفة الأسرار بل في الايمان بها وبذل الجهد في تطبيقها، والاستمرار على فعل ذلك، والصبر على البذرة حتى تكبر وتثمر.

هل يمكنني جني المال من الكتابة؟ نعم يمكنك ذلك، لكن عليك أن تؤمن وتشمر على ساعد الجد وتبدأ العمل، فلا أحد سيدفع لك مقابل اقتباس نزار قباني الذي تنشره على فيسبوك، ولا أحد سيصفق لك إن كتبته على صورة توبا (ممثلة تركية) وهي تبكي.

لتتعلّم مهارة، تابع محترفًا فيها

إن كنت ترغب بتعلّم أي مهارة، تابع الماهرين والمحترفين فيها، سيشاركون معك خلاصة تجاربهم وما أنت بحاجة إليه.

قبل أشهر كنت معجبة بنشاط الأستاذة ميس أبوصلاح على تويتر، وقبل أيام تابعتُ لقاءها على يونس توك، كانت حلقة مميزة قدمت فيها عصارة خبرتها في التسويق، ولأن التسويق أهم شيء عليك أن تتعلمه حتى قبل الكتابة أنصحك بمتابعتها وكل ما له علاقة بالتسويق.

ابتسم معي

لستُ بارعة في النُكت لكن يمكنني جعلك تبتسم من خلال ما أكتبه فقط، ذهب أحدهم إلى المكتبة ولنقل اسمه حسّان ووجد كتابًا بعنوان: كيف تحل نصف مشاكلك؟ فاشترى نسختين ليحل كل مشاكله.

العبقري الذي اشترى نسختين هو حسان ليحل كل مشاكله مع فادي.

العبقري الذي اشترى نسختين هو حسان ليحل كل مشاكله مع فادي.

إجابة السؤال المطروح في عنوان العدد هي نعم، نعم الكتابة يمكنها أن تجعلك أفضل من جوانب كثيرة، بعيدًا عن آراء الكُتاب والمؤلفين، الكتابة تجعلك أفضل لأنها من أكثر الأنشطة التي تضعك في مواجهة مع نفسك وتضع عيوبك أمامك.

ابتسم قبل المغادرة، ومهما كان ما مررت به اليوم صعب، سيمضي لكن عد نفسك أن لن تتركها وأنك تستحق الأفضل والحل هو السعي إليه وليس انتظاره.

وصلنا إلى نهاية العدد، إن أعجبك شاركه مع من تحب وإن لم يكن كذلك، فلا تبخل بالنقد والنصح والاقتراح وأتركك في رعاية الله وحفظه وأراك على خير في العدد القادم


شارك العدد
أيقونة البريد الإلكتروني البريد الإلكتروني أيقونة تويتر تويتر أيقونة فيسبوك فيسبوك
الحمام الزاجل

الحمام الزاجل

بواسطة دليلة رقاي

في هذه النشرة نصف الشهرية سأشارك معك فيها خلاصة ما قرأت، وما تعلمت، وتجارب عملية، ودردشاتٌ أخرى من القلب، وتفاصيل الكتابة غير المحكية وطقوسها المنسية.