نشرة حوسبة نشرة حوسبة

نشرة حوسبة #18: انهيار السوق والاستثمار الرقمي

بواسطة فريق حوسبة #العدد 18 عرض في المتصفح
المنصة العربية المعاصرة لعلوم الحاسوب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

حياكم الله جميعًا مشتركي نشرة علوم الحاسوب من حوسبة. نأمل أن تجدوا في هذه النشرة سلوةً لما تفتقدونه من نقاشاتٍ متعلقة بمواضيع علوم الحاسوب وكافّة تخصصاتها في الويب العربي

سنبدأ من العدد الحالي إطلاق نشرة حوسبة البريدية بشكل نصف شهري بدلًا من أسبوعي؛ لتصدر النشرة مرتين فقط كل شهر. وهو أمرٌ أنسب لنا فليس هناك الكثير للحديث عنه خلال فترة أسبوع فقط. لن تصدر النشرة الأسبوع المقبل، لكنها ستصدر الأسبوع ما بعد المقبل.

إليكم محتوى هذا العدد.

نقاش العدد: انهيار السوق

إذًا بدأ انهيار السوق الاقتصادي المتوقع، وليس هذا محصورًا بالعملات الرقمية التي انخفضت قيمتها بنسبٍ تصل إلى 50%، بل حتى أسواق الأسهم حول العالم قد بدأت بالانهيار هي الأخرى، ونتوقع مذبحة في السوق يوم الإثنين حيث سيحصل المزيد من الانهيار.

لكن أبرز انهيار في الأيام الماضية كان انهيار عملة $LUNA وهي عملة رقمية كان حجم سوقها نحو 40 مليار دولار وقيمة العملة الواحدة منها نحو 80$، والآن قيمتها 0. انهارت عملة لونا بسبب انهيار عملة أخرى اسمها $UST، وهي كانت بمثابة غطاء مالي لعملة لونا لكن تلك الأولى خسرت ارتباطها بالدولار (كانت عملة مستقرة Stablecoin، أي أن سعرها ثابت لا يتغير، لكن بسبب طلب الناس سحب أموالهم منها وانخفاض الغطاء المالي لها أدى ذلك إلى انهيارها وبالتالي انهيار كل عملة تستمد قيمتها منها، مثل لونا).

خسر بسبب هذا آلاف الناس أموالهم فيها، بعضهم خسر منازلهم المرهونة وبعضهم خسر الملايين، وآخرون أضاعوا تعب 12 سنة من العمل.

كما أعلنت منصة Coinbase للعملات الرقمية عن خسارة 19% من مستخدميها، و430 مليون دولار في الربع الأول. لكن الشركة أيضًا أضافت أن المستخدمين قد يخسرون أموالهم في حال أفلست الشركة، وهو ما دفع المزيد منهم للمغادرة. إن كان لك أموال عندهم فننصح بسحبها على الفور.

الانهيارات ليست شيئًا جديدًا ولسنا هنا بصدد إجراء تحليل اقتصادي للسوق، لكننا هنا نريد التحذير من استثمار أي مبالغ كبيرة في سوق العملات الرقمية. إن كنت لا تستطيع تحمّل خسارة المبلغ فلا تستثمره. والأهم من كل ذلك: عندما تستثمر فادخل في عملة من أكبر 10 عملات في السوق، ولا تحاول المضاربة على العملات الصغيرة بهدف الربح السريع. جلّ من يحاول ذلك يخسر كل أمواله.

المضاربة غير الموزونة والتي يدخل أصحابها فيها بهدف الربح السريع دون معرفة حتى أساسيات العملات التي يستثمرون فيها أو كيفية عملها، هي أشبه بالقمار والغرر المُحرّم، لأنك ترمي أموالك في شيءٍ لا تفهمه ولا تعرف ما سيأتيك منه، فيشابه القمار ويأخذ حكمه.

والأسوء من ذلك أن هذا سلوكٌ إدماني خطير؛ مدمن المقامرة وإن نجح في تحقيق مكاسب بنسبة 1000% في مرةٍ من المرات، فمن المؤكد أنه سيخسر جميع أمواله مستقبلًا في مرةٍ أخرى يقامر فيها ويفشل بسبب الطمع، لأن هذا السلوك الإدماني النفسي لن يتوقف عند الربح الأول، بل يستمر للأسف مع الشخص حتى يخسر كل أمواله ويستفيق على مرارة الواقع.

لا تخاطر في شيءٍ لا تفهمه.

ننصح بالابتعاد حاليًا عن سوق العملات الرقمية وتجنب المغامرة فيه، فالمخاطرة عالية وسينهار السوق أكثر وأكثر في المستقبل. سيعني هذا أيضًا أن الدول ستفرض المزيد من القيود والقوانين المتعلقة بشراء وبيع العملات الرقمية، ذلك أن الدول لا تحب أن يخسر مواطنوها المال، فهذا المال كان مصيره أن يُصرف في الدول نفسها (شراء عقارات، شركات، مستلزمات للفرد... إلخ)، ولكن عندما يخسره الفرد أدراج الرياح فهذه خسارة لتلك الدولة أيضًا.

شاركونا آراءكم عن هذا العدد، أو عن الأعداد السابقة من نشرة حوسبة بشكل عام على تويتر تحت الوسم #نقاشات_نشرة_حوسبة

أخبار

  • صدر إطار العمل Flutter 3.0 بالكثير من التحسينات والمزايا، وهو إطار عمل يسمح بتطوير تطبيقات رسومية لمختلف أنظمة التشغيل على أجهزة سطح المكتب والهواتف المحمولة على حدٍ سواء، مما يجعله الخيار الأنسب للمطورين لتطوير تطبيقات عابرة للمنصات (Cross-platform).
  • صدرت مسودة مشروع قرار من مفوضية الاتحاد الأوروبي لفرض عمليات بحث مؤتمتة على هواتف المستخدمين بهدف البحث عن الإباحيات المتعلقة بالأطفال والبيدوفيليا. تعمل الآلية بشكل مؤتمت عبر مقارنة جميع الصور والفيديوهات على هاتفك بخوارزميات معينة لاكتشاف ما إذا كانت هذه الصور تمثّل بيدوفيليا أم لا، وإن كان الجواب نعم فسيتم إبلاغ السلطات القضائية تلقائيًا. بالطبع هذا المشروع كارثي للخصوصية لأنه يسمح للخوارزميات بالوصول إلى بيانات المستخدمين الحساسة، مما يسمح للمخترقين بفعل ذلك أيضًا، كما أنه يمكّن الدولة مستقبلًا من توسيع عمليات البحث هذه لتشمل تهم مطاطة كالإرهاب ومكافحة الشغب وتهديد الدولة وما إلى ذلك. ليس من الواضح ما إذا كانت مسودة القرار هذه ستمرّ في المفوضية أم لا بعد، لكنه يوضح لك أن الأوروبيين لا يهتمون في الواقع بالخصوصية بل هم كالصينيين والأمريكيين بل وأسوء عندما يتعلق الأمر ببياناتٍ يريدون جمعها، وكل القوانين السابقة التي أقرّوها كانت لأنها تجبر منافسيهم الأمريكيين على الانصياع ليقفوا في صفٍ واحد، أو ليربحوا من أموال الغرامات.
  • ألبثت صفقة شراء إيلون ماسك لموقع لتويتر مقابل 44 مليار دولار مؤقتًا. يقول إيلون أن هذا السعر مدفوع بناءً على عدد المستخدمين لكن عدد المستخدمين اتضح أنه به الكثير من الحسابات الوهمية وحسابات البوتات غير الحقيقية، وبالتالي من غير المنطقي دفع نفس الثمن. يقول إيلون أنه لا يزال يريد شراء تويتر. تذكّر أن أيّ إيقاف لهذه الصفقة من كلا الطرفين سيؤدي لغرامة قيمتها مليار دولار سيجب على أحد الطرفين دفعها بسبب الأضرار الناتجة عن تقليب السوق وتحريك سعر السهم، وبالتالي هناك معارك خفية تجري بين الطرفين.
  • استقال مدير قسم تعلّم الآلة في شركة آبل بسبب رفض الشركة عمله عن بعد وإصرارها على إحضاره للمكتب. يبدو أن الكثير من الشركات لا تزال تحارب للعودة إلى نظام العمل القديم إلا أن الموظفين بل وحتى المُدراء يرفضون ذلك.

هنا ينتهي هذا العدد من نشرة حوسبة، ونلقاكم في العدد المقبل بإذن الله. لا تنسوا مشاركة النشرة مع معارفكم وأصدقائكم ليطّلعوا على المحتوى الرائع الذي نعدّه كل أسبوع ❤️

تصدر نشرة حوسبة في عيد كل مسلمٍ يوم الجمعة مرة كل أسبوعين (نصف شهرية). وأقسام النشرة البريدية تختلف من عددٍ لآخر، على حسب المتاح.


شارك العدد
أيقونة البريد الإلكتروني البريد الإلكتروني أيقونة تويتر تويتر أيقونة فيسبوك فيسبوك
نشرة حوسبة

نشرة حوسبة

بواسطة فريق حوسبة

تضم النشرة البريدية من حوسبة أهم النقاشات والأحداث المتعلقة بعلوم الحاسوب قبل إرسالها، وهي لا تضم المقالات من موقع حوسبة فقط، بل روابط ومقالات وتعقيبات على مختلف مواضيع علوم الحاسوب من كافّة الشبكة.